الأتراك العثمانيون في الجزائر إستعمار أم تحرير ؟ — les ottomans en Algérie , colonisation ou libération ?

الأتراك العثمانيون في الجزائر إستعمار أم تحرير ؟ — les ottomans en Algérie , colonisation ou libération ?

تخيل لو لم يأتي #الأتراك #العثمانيون للجزائر ؟؟
?! imagine : Si les turques ne sont pas venu au secours de l’Algérie
لكانت كل من المدن : (بجاية ، دلس ، تنس ، مستغانم ، العاصمة ، جيجل ، وهران ، عنابة ، القل،  أرزيو  )
— مدن إسبانية —- ولما استطاع البليدي دخول العاصمة ، ولا تيزاوي دخول بجاية ، ولا قسنطيني دخول جيجل ، ولا تلمساني دخول وهران ،ولا سكيكدي دخول القل، ;ولا الغليزاني دخول مستغانم ، ولا سوق أهراسي دخول عنابة ، الا بعد ان يعامل معاملة الكلاب على أرضه و يمر على سياج كهربائي ويشوفوه عريان في السكانار و يدفع أموالا طائلة للإسبان مقابل فيزا اسبانية تسمح له دخول مدن محتلة على تراب أجداده .. ( ولربما عايرنا التونسي وقالنا حرروا بلادكم وشركو فامكم !! )

كما هو الحال اليوم بالنسبة لمدينتي :
سبتة ومليلية و 16 جزيرة في المغرب كلها تابعة للإحتلال الاسباني منذ سنة 1508
28471539_1844858398882094_7087529595334671519_n

تم احتلال ميناء المرسى الكبير بوهران سنة 1505 من قبل الإسبان ثم تلاه احتلال مدينة وهران نفسها 1508 (  استمرت تحت الحكم الاسباني 200 سنة )، و هكذا فإنه بسقوط هذا الميناء تبدأ مرحلة طويلة من الصراع الدامي بين الجزائر و اسبانيا دام 300 سنة، و هي الفترة التي استغرقها الوجود العثماني في الجزائر. و لم تأتِ سنة 1512 حتى وقعت معظم مدن الساحل تحت الإحتلال الإسباني إما عن طريق القوة العسكرية كما حدث في المرسى الكبير و وهران 1508 .و أرزيو 1509  ثم احتلوا عنابة و بجاية 1510 ثم جيجل  و بنوا قلاع كثيرة في الجزر المقابلة لمدينة الجزائر العاصمة وفرضو عليها حصار خانق 1511 ، أو عن طريق إعلان الخضوع و التبعية للإسبان في تنس 1507 و مستغانم 1511 و شرشال و غيرها. مدينة القل الجزائرية احتلها الاسبان ومنها انطلقوا بجيوشهم واحتلوا صقيلية وجنوب ايطاليا  بل استطاعوا الوصول لطرابلس في ليبيا واحتلوها .

وحتى الإطاليون شاركوا الإسبان في غزو السواحل الجزائرية فقام  ( الجنويون ) سكان مدينة ( جنوة Genova ) في الشمال الايطالي باحتلال مدينة  جيجل 1513 ثم قام Andrea Doria أندريه دوريا ( قرصان بحري ايطالي )  بغزو شرشال 1531 وخربها .  وقام  القديس ستيفان بإغارات كثيرة على منطقة عنابة 1607 .
—————
الأحمق هو من يعتقد أن قمة الوطنية هي في قمة إحتقار الآخرين !!
وأن يدعي كل الفضل التاريخي لعرقه أو عشيرته أو قبيلته وينكر فضل الآخرين عليه

الإنسان الوطني الحق ، هو من يحب بلاده ، ويحب الخير لبلاد إخوانه كحبه لنفسه
ويعرف قيمة من أحسن إليه في يوم من الأيام ولا ينساه له

——————–

يقول الدكتور ف جون ب وولف ، في كتابه ( الجزائر وأوربا )
ترجمه الدكتورأبو القاسم سعد الله -رحمه الله –

: ” … أما المغرب الأوسط ، أي المنطقة التي نسميها اليوم الجزائر ، فقد كان بدون حكومة يمكنها أن تزعم أنها تتكلم باسم كل المنطقة ، فقد كانوا عبارة عن مستنقع سياسي من مدن صغيرة وقرى مستقلة ومن قبائل بدوية أو نصف بدوية من البربر والعرب … إن هذا المغرب الأوسط(الجزائر) الذي اشتدت عليه أطماع الإسبان الذين احتلوا المرسى الكبير في 1505 م ثم وهران و أرزيو 1509 م ثم بجاية ، دلس وتنس في 1510 م والغارات المتكررة على مدينة الجزائر دفع سكانها إلى طلب النجدة من الدولة العثمانية ، فكان ذلك تمهيدا لجعل منطقة المغرب الأوسط إيالة (دولة قوية) تحكمها جماعة البحارة العثمانيين وستصبح عاصمتها مدينة الجزائر التي قلبت الكفة لصالح هؤلاء ضد الأوربيين… ”

Cezayir

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s